الإثنين 16 مايو 2022
img

مستشار رئيس الجمهورية المكلف بالأرشيف والذاكرة من البليدة/نحضر لبرنامج وطني لحماية وتحصين الشعب من المؤامرات

كشف صباح اليوم الجمعة عبد المجيد شيخي مستشار رئيس الجمهورية المكلف بالأرشيف الوطني والذاكرة في افتتاح الندوة الجهوية الثالثة حول الذاكرة الوطنية ودورها في تحقيق وحماية الوحدة الوطنية المنعقدة بقاعة المؤتمرات بولاية البليدة عن التحضير لبرنامج وطني خاص بالذاكرة لحماية الوحدة الوطنية وتحصين الشعب من كل المؤامرات التي تحاك ضده وضد تاريخه، مشيرا إلى وضع اللمسات الأولى لهذا البرنامج الذي سينطلق، مضيفا بأن تحقيقه يكون على مدى بعيد، ويهدف إلى تحصين الشباب والأطفال من كل المؤامرات.
وقال شيخي بأن هذه الندوات الجهوية التي تناولت الكثير من المسائل ستختتم بندوة وطنية يتوقع تنظيمها قبل اليوم الوطني للذاكرة، وتكون هذه الندوة انطلاقة حقيقية لبرنامج ملف الذاكرة الذي يهدف إلى تحصين المجتمع من كل الأخطار، كما تظهر هذه الندوة حسبه اسهامات كل قطاع حتى يصل هذا البرنامج لكل فرد في المجتمع، وقال هذه العملية ليست سهلة ومتشعبة وواسعة جدا، وسيعملون على لملمة هذا الملف ووضع برنامج له لتحقيقه.
وقال شيخي في موضوع الوحدة الوطنية بأن هذه الأخيرة تبنى على أساس ما يؤمن به المجتمع وليس ما يراد أن يؤمن به، مضيفا بأن ملف الذاكرة يسير ببطئ بسبب جائحة كورونا، بالإضافة إلى أن الملف في حد ذاته متشعب وشائك وصعب ويحتاج إلى اللم والضم والترتيب، مضيفا بأن ملف الذاكرة يعتبر شرايين الأمة بأكملها، وأوضح شيخي بأن التمييز بين الذاكرة والتاريخ صعب، مشيرا إلى أن التاريخ سلسلة مترابطة من الحلقات يستخلص منها العناصر المختلفة.
وليد ط

اترك تعليقاً