السبت 25 سبتمبر 2021
img

جامعة البليدة 2/يوم دراسي حول المقاولاتية النسوية

احتضنت جامعة البليدة 2 صباح اليوم يوم دراسي حول المقاولاتية النسوية – مفاهيم وآفاق – تضمن عرض لتجارب ناجحة لنساء اقتحمن عالم المقاولاتية، إلى جانب محاضرات أكاديمية، وأكدت في هذا الإطار الدكتورة حنان سلاوتي في مداخلتها في اليوم الدراسي بأن المرأة وجدت في الجزائر كل الظروف مواتية لاقتحام مجال المقاولاتية، وأهمها الإطار التشريعي والقانوني الذي يحفز المرأة على إنشاء مؤسسات مصغرة، وكذا ترقية المرأة في مناصب المسؤولية، إلى جانب صيغ الدعم المختلفة التي تتلقاها عن طريق الأجهزة التي توفرها الدولة.
وأضافت بأن المرأة في مجال المقاولاتية يجب أن تجد البيئة الأسرية الملائمة لدخول عالم المقاولاتية، إلى جانب قدرتها على التوفيق بين مهامها الخارجية في المؤسسة والعائلية، وأوضحت بأن أغلب المشاريع المتعلقة بالنساء المقاولات تخص الصناعات التقليدية، النسيج ، العجائن ومواد التجميل، وأكدت بأن المرأة يجب أن تكون لديها القدرة على التحمل لإنجاح مشاريعها.
من جهة أخرى كشف رئيس النادي الاقتصادي الجزائري سعيد منصور في مداخلته في اليوم الدراسي عن إطلاق النادي لمشروع الأسرة المنتجة، وقال بأن هذا المشروع كان قد أطلق مند سنوات، في حين جمد بسبب غياب الإطار القانوني والبيئة الاقتصادية المنسابة له، ومع السياسة الاقتصادية الجديدة للدولة أطلق المشروع من جديد، وقال بأن هذا المشروع لا يكلف كثيرا، كما يمكن للأسر المنتجة أن تعتمد على التسويق الالكتروني من البيت لبيع منتجاتها، وتحدث نفس المصدر عن شركات كبرى في العالم كانت عبارة عن مشروع صغير انطلق من البيت، وقدم بعض النماذج لشركات عالمية انطلقت بهذا الشكل وتحولت إلى رائدة عالميا.
ق إ