الإثنين 26 سبتمبر 2022
img

الباحثة في التغذية الدكتورة أسماء حاجي/ الصوم له آثار إيجابية على الحالة النفسية للإنسان

أكدت الباحثة في التغذية الدكتورة أسماء حاجي في محاضرة ألقتها بالمزكر الثقافي الإسلامي ببني مراد بولاية البليدة على هامش حملة توعوية تخص التغذية الصحية من تنظيم منظمة حماية المستهلك بأن الصوم له تأثيرات إيجابية على الجانب النفسي للإنسان، وكشفت عن دراسة قام بها باحث روسي أجرى تجارب على مرضى نفسانيين، بحيث بعد تصويمهم توصل إلى نتائج تؤكد تحسن حالتهم النفسية، وأضافت بأن بناء على هذه التجارب التي أثبتت فوائد الصوم على الصحة النفسية قررت السلطات في روسيا إدراج الصوم ضمن  السياسة الحكومية، وانتشرت بهذا البلد المراكز الصحية التي تعالج  الأمراض النفسية بالصوم.

وفي سياق متصل أوضحت الأخصائية حاجي بأن الصوم يساعد في علاج عدة أمراض أخرى ومنها البدانة، السرطان، وحتى التوحد، وأضافت بأن أمراض كثيرة التي تظهر سببها سوء التغذية، لكن سوء التغذية نعي به  حسبها الغذاء الكيميائي، وابتعاد الإنسان عن الغذاء الطبيعي، كما ذكرت بأن من أسباب الأمراض هو الأكل المستمر طيلة اليوم، وعدم ضبط مواعد محددة لذلك، وأضافت بأن عادات الأكل في المجتمع الجزائري تغيرت كذلك، مما صاحب ذلك انتشار عدة أمراض، وأكدت نفس المتحدثة بأن الصوم الصحيح ينقي الجسم من السموم المتراكمة في أجسامنا.  

من جانب آخر حذرت نفس المتحدثة من الاستهلاك الواسع للمسممات الثلاث وهي السكر، الفرينة البيضاء والحليب، وكشفت بأن معدل استهلاك الفرد الجزائري للسكر سنويا يقدر ب43كلغ، كما أن نسبة الاستهلاك تزداد بشكل لافت خلال شهر رمضان مع الاستهلاك الواسع للمشروبات والمرطبات والحلويات، وفي السياق ذاته قالت بأن السكريات بالنسبة للأطفال هي تسميم لهم، ودعت الأمهات إلى تربية أبنائهم تربية تعتمد على الغذاء الصحي، وأكدت بأن السكر يعتبر مخدر ويؤثر على المخ.

وليد –ط