الإثنين 16 مايو 2022
img

احتضنه معهد التكوين المهني ببني مراد / يوم إعلامي حول ترشيد الاستهلاك ومحاربة التبذير

احتضن صباح اليوم معهد التكوين المهني ببني مراد بولاية البليدة يوم إعلامي تحسيسي حول ترشيد الاستهلاك ومحاربة التبذير وجهة لمتربصي المعهد، وحذر في هذا السياق رئيس المكتب الولائي للمنظمة الوطنية لحماية وترقية المستهلك كمال عزوق المواطنين من اقتناء السلع المختلفة من الأسواق الموازية، وكشف في هذا الإطار عن تسجيل حالات لسلع منتهية الصلاحية تعرض للبيع في الأسواق الموازية بأسعار منخفضة، كما تحدث عن تسجيل حالات عديدة لسلع مجهولة المصدر تعرض للبيع في الأسواق الموازية، إلى جانب عرض السلع في ظروف غير ملائمة للحفظ، خصوصا السلع السريعة التلف والمرطبات والحلويات، وقال هذه السلع تشكل خطرا على الصحة، ودعا نفس المتحدث المواطنين إلى تجنب هذه الأسواق واقتناء السلع من الأسواق النظامية التي تخضع للرقابة، ويمكن متابعة التجار في حالة ارتكاب مخالفات.
وأضاف عزوق بأن المستهلكين يتوجهون إلى الأسواق الموازية بحثا عن الأسعار المنخفضة، مضيفا بأن هذا السلوك سلبي من طرف المستهلك، مشيرا إلى أن السعر المنخفض لا يعكس جودة السلع، بل قد يعكس حسبه وجود خلل في المواد المعروضة للبيع، وتحدث نفس المصدر عن انتشار خلال شهر رمضان عرض منتجات سريعة التلف بطرق غير صحية خاصة المرطبات والحلويات، الشاربات، والمواد السريعة التلف كالأجبان وغيرها، مضيفا بأن ما يشجع على عرض هذه السلع بطرق غير ملائمة في الأسواق الموازية غياب أجهزة الرقابة، داعيا إلى ضرورة التفكير في إيجاد حلول لهذه الأسواق وتكثيف أساليب الرقابة وردع كل المخالفين الذين قد يشكلون خطرا على الصحة العمومية.
وليد طالب