الأحد 25 يوليو 2021
img

إطلاق حملة تحسيسية للتعريف بها بوكالة البليدة/كناص يقدم 118 خدمة الكترونية عبر 35 منصة رقمية

يقدم الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية للعمال الأجراء 118 خدمة الكترونية عبر 35 منصة رقمية تهدف إلى تبسيط الإجراءات الإدارية وتسهيل الحصول على مختلف الخدمات التي يقدمها، وكذا تخفيف إجراءات الحصول على الأداءات والخدمات دون عناء التنقل إلى مرافقه وشبابيكه.
وكشف أمس مدير وكالة البليدة للصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية للعمال الأجراء عبد القادر حايك في ندوة صحفية عن إطلاق “كناص” خدمات الكترونية جديدة تتمثل في إيداع العطل المرضية والتصريح بعطلة الأمومة عن بعد دون التنقل إلى وكالات الصندوق لإيداع الوثائق، مشيرا إلى أن الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية للعمال الأجراء يحتل المرتبة الأولى وطنيا من حيث الرقمنة، وأضاف بأن هذا القطاع شهد قفزة نوعية في مجال الرقمنة ونوعية الخدمات المقدمة.
وحسب نفس المتحدث فإن أهم منصة الكترونية أطلقها الصندوق لفائدة المؤمن لهم اجتماعي هي منصة الهناء التي تقدم خدمات الكترونية متنوعة للمؤمن لهم اجتماعيا، كما يتم الولوج إليها بخطوات بسيطة، ومن أهم الخدمات التي تقدمها هذه المنصة حسب نفس المتحدث تلقي مختلف الإشعارات، الإطلاع على التعويضات السابقة، الإطلاع على معلومات ذوي الحقوق، تحميل وطبع شهادة الانتساب، طلب بطاقة الشفاء، طلب رأسمال الوفاة، التصريح بعطلة الأمومة، وطبع الكشوفات الخاصة، وأشار نفس المتحدث بأن الإقبال على هذه الخدمات المختلفة متفاوت من طرف المِِِِِؤمن لهم اجتماعيا، وأشار إلى أن الإقبال على التصريح بالعطل المرضية عن بعد شهد إقبالا ضعيفا مقارنة مع الخدمات الأخرى.
وبخصوص الخدمات الالكترونية التي يقدمها كناص لأرباب العمل، كشف نفس المتحدث عن عدة خدمات دخلت حيز الخدمة عبر منصة رقمية خاصة بالتصريح عن بعد بالاشتراكات، وتسمح هذه المنصة لأرباب العمل بالتصريح بحركة الأجور، التصريح السنوي بالأجور والأجراء، تسديد الاشتراكات عن طريق الدفع الالكتروني، مشيرا إلى أن الخدمة الأخيرة تعرف إقبالا ضعيفا من طرف أرباب العمل بالرغم من المزايا العديدة التي تقدمها، ويفضل أرباب العمل حسبه دفع الاشتراكات بطريقة تقليدية عن طريق الصكوك بالوكالات عن الدفع الالكتروني.
وفي السياق ذاته تقدم المنصة الموجهة لأرباب العمل خدمات طلب ترقيم وانتساب الأجراء، التصريح بأوعية الاشتراكات السنوية للضمان الاجتماعي، طلب بطاقة الشفاء لفائدة الأجراء، وكذا طلب جدولة الديون والإطلاع على الوضعية اتجاه الصندوق.
من جهة أخرى كشف نفس المصدر عن إرسال أزيد من نصف مليون رسالة نصية قصيرة لتبليغ المؤمن لهم اجتماعيا ببعض المعلومات التي تخصهم ومنها تلقي الاستدعاءات الطبية، تلقي قيمة مبلغ التعويض في الوصفات الطبية، تحديد مواعيد على مستوى المراكز الجهوية للتصوير الطبي الإشعاعي، ودعوات لاستلام بطاقة الشفاء.
وليد ط